انجاز المهام, تطوير الذات, حياة يومية

هل تمتلك أجندتك الخاصة؟

الأجندات أو المفكرات وحدة من الأدوات المهمة حتى تحقق الإنجاز في أعمالك دائمًا، لأنها تساعدك حتى يكون هناك مرجع واحد لجميع مهامك وأعمالك التي تخطط أن تنجزها خلال المدة المجدولة لها.بعض الأجندات قد تكون يومية وبعضها شهرية والبعض الآخر سنوية، جميعها تعتمد على الطريقة التي تفضلها في كتابة مهامك والتدوين فيها. بعض الأشخاص قد لايفضلون أن يستخدمون مفكرة، وقد تستبدل أحيانًا بنوتة صغيرة تكون مخصصة لتدوين مثل هذه النوعية للمهام، مثل نوتة أيش حسوي اليوم؟

لأن في النهاية المهم هو أن تدون المهام حتى لا تختفي وحتى يكون لك مرجع لكل ماحققته خلال هذه السنة بالإضافة إلى أنها تعطيك شعور جميل عندما تتصفح نهاية السنة جميع المهام والتجارب التي مررت بها وتتنقل بين صفحات الأجندة حتى تحس بجميع المشاعر التي أحسست بها، صدقني شعور جميل بالتأكيد سوف ترغب بتجربته.

إختيار الأجندة التي سوف ترافقك في هذه الرحلة يعتبر واحدة من المهام المهمة لأنك سوف تختار أجندة تناسب مهامك وطريقتك في التدوين، فمن الممكن أنك تحب أن تدون فقط المهام والأعمال التي تحب أن تنجزها في اليوم التالي لهذا سوف تركز أن تختار أجندة فيها مساحة كافية لتدوين المهام. بالإضافة إلى أن هناك أشخاص يحبون أن يسجلون كل لحظة مرت عليهم في هذا اليوم للذكرى. وآخرين من الممكن أن يسجلوا بها فقط أهم اللحظات السعيدة التي مرت بهم في هذا اليوم. هذا غير اختيار الحجم المناسب لها إذا كنت من الأشخاص الذين يحبون التنقل بها بشكل مستمر.

قد يرى البعض أن الأجندة قد تكون شيء من الترف أو الإنضباط اللازم، لكنها بالفعل تعتبر علامة فارقة في حياتك عندما تدخلها إلى حياتك، لهذا سوف أذكر لكم بعض النقاط التي سوف تساعدكم حتى تبدأون في إستخدام الأجندات:

١- اختيار الأجندة المناسبة واحدة من النقاط الأساسية لأنها وحدة من الأسباب التي سوف تدفعك للاستمرار في الكتابة بها، لهذا تريث وأبحث كثيرًا عن المناسب لك لأن الخيارات الآن أصبحت متنوعة وأكثر من السابق.

٢- حدد كيف هو الأسلوب الذي سوف تعتمده لإستخدام الأجندة، هل سوف تستخدمها للتدوين اليومي أو الأسبوعي فقط؟ وكم هو الوقت الذي سوف تخصصه لهذه العملية؟ فإذا كنت سوف تدون بها بشكل يومي أقترح أن تختار وقت يكون إما في الصباح الباكر قبل أن تبدأ أشغال اليوم حتى ترتب يومك. أو أن تختار وقت نهاية اليوم قبل النوم حتى تساعدك لتوضيح كيف سوف يكون شكل اليوم التالي لك.

٣- اجعل لك هدف طويل المدى وبناءًا عليه رتب له أعمال صغيرة حتى تحقق هذا الهدف. وجود هدف سوف يساعدك حتى تعرف ما هي الأعمال سوف تدونها بالأجندة وتتحمس بشكل أكبر لتنجز الكثير من الأعمال.

٤- ارح عقلك من التفكير بالمهام الكثيرة عن طريق كتابتها في الأجندة، أكتب جميع الأعمال التي تشغل بالك حتى لا تقلقك وتصيبك بالتفكير الزائد.

٥- ابدأ في الكتابة بالأجندة عن طريق خطوات صغيرة حتى تأخذ وقت وتتعود عليها وتصبح من روتينك اليومي.

٦- ذكر نفسك أن هذه الأجندة سوف تصبح مكان أعود له عندما أتوه في أشغال الحياة حتى أتذكر ما أريد تحقيقه وحتى في نهاية السنة أفخر بجميع المهام التي دونتها حتى أنجزها مهما كانت بسيطة.

في النهاية نحب أن نذكركم أن في متجر نوتة يحتوي على قسم كامل للأجندات يمكنكم إختيار المناسب لكم، حتى تبدأون هذه الرحلة.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s